منتدى ون بيس الرسمي
اهلا وسهلا بكم ان كنتم اعضاء فالرجاء التفضل بالدخول وان كنت زائر فيشرفنا تسجيلك معنا

منتدى ون بيس الرسمي

أهلا بك يا زائر منتتدى ون بيس الرسمي
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
  • تذكرني؟

  • شاطر | 
     

      (( شفاء الروح المكسورة ))

    اذهب الى الأسفل 
    كاتب الموضوعرسالة
    عبد الصمد
    Admin
    Admin


    الأوسمة [img]https://redcdn.net/ihimizer/img58/6050/20112666ea3.gif[/img]
    عدد المساهمات : 329
    نقاط : 652
    الشكر : 0
    تاريخ التسجيل : 12/07/2012

    مُساهمةموضوع: (( شفاء الروح المكسورة ))   الإثنين أكتوبر 15, 2012 9:48 pm

    آلسلآم عليگم ورحمة آلله وپرگآته



    (( شفآء آلروح آلمگسورة ))






    روح آلإنسآن تحتمل مرضه أمآ آلروح آلمگسورة فمن يحملهآ ؟!


    متى شعرت پإنگسآر روحگ ؟

    من من آلأشخآص گسر روحگ ؟

    متى تنگسر آلروح ؟

    وهل فعلآ تنگسر آلروح ؟


    آلروح ليست مآدة فتنگسر ولگنه تشپيه فآلروح تصدمهآ آلتچآرپ آلسآحقة .. أو
    تثقلهآ آلخطآيآ آلگپرى .. أو تهزهآ آلآمآل آلضآئعة .. فتگسر تحت وطأة هذه
    آلأمور منفردة أو متچمعة ..


    آلروح هي سر آلحيآة وآلچسد دون آلروح ميت .. وآلنفس هي آلعآطفة وآلإرآدة
    فتحپ آلله من گل قلپگ ونفسگ .. وآلچسد هو آلهيگل آلخآرچي آلذي يحوي آلروح
    وآلنفس وحين تگسر آلروح يصپح آلإنسآن گئيپآ .. حزينآ .. وحيدآ .. يآئسآ ..
    وپآئسآ ..

    لمآذآ يسمح آلله پآنگسآر آلروح ؟

    وهل يستطيع أحد أن يگسر أروآحنآ دون آذن آلله ومشيئته ؟


    يگسر آلله أروآحنآ ليحطم عنآد قلوپنآ .. ليعلمنآ .. ليظهر لنآ شنآعة
    أخطآئنآ .. ليپين لنآ أننآ لسنآ هگذآ نحن أرقى من ذلگ وأرقى ممآ نفعله ..
    ونستطيع أن نحقق آلگثير .. ليرينآ پأننآ نستطيع فعل آلگثير ..

    آحذر فإن آلله يستطيع أن يگسر روحگ ويخضعگ فهل تگآپر ولآ تتوآضع له وترد آلفشل آليه وتعپده وتسچد له وتذلل إليه ؟ ..


    آلله يسمح پآنگسآر آلروح لتفوح رآئحته آلزگية پوآسطتنآ گزچآچة آلعطر
    آلمگسور .. فگيف تفوح هذه آلقآرورة دون آنگسآرهآ .. هذآ آلطريق صعپ سلگه
    آلأنپيآء پشق آلأنفس وإنگسآر آلروح وپمگآپدة آلليآلي إلى أن وصلوآ لچنة
    آلرآحة ولمگآن آلخلود .. وأگثر آلصآلحين وآلأنپيآء دفعوآ أنفسهم ثمنآً لذلگ
    آلطريق .. فهذآ يحيى وهذآ زگريآ قدموآ آلروح وآلأروآح .. وهذآ عيسى آلذي
    تآمر عليه أقرپ آلنآس إليه ولم يقف معه أحد فوقف آلله معه ورفعه إليه ..



    وهذآ يوسف آلذي تغرپ عن أهله وفقدهم ليس پآختيآره فگسرت روحه وقلپه في وحدة
    آلپئر وپعد خروچه گآن في ذل آلعپودية .. وپعدهآ في فتن آلغنى وآلنسآء ..
    ثم في حپس آلسچن .. ثم في غدر آلأصدقآء .. ثم في فتنة آلملگ .. ثم في
    حيرة آلإنتقآم أو آلعفو .. ثم آختآر آلله في گل مگآن وموقف ..


    وهآهو يعقوپ قآسى آنگسآر قلپه وروحه من أپنآء تعپ في ترپيتهم وآمتلأت
    قلوپهم پآلغيرة وآلحسد وحپ آلدنيآ .. قآسى من آپتعآد أحپ إنسآن وأچمل إنسآن
    وأروع إنسآن ..


    وهذآ يونس آلذي قآسى ظلمة آلليل وآلحوت وآلپحر .. فنآدى پلآ إله إلآ أنت
    سپحآنگ إني گنت من آلظآلمين .. آعترف پخطأه وتگپره وعدم صپره على قومه
    فگآفأه آلله على آنگسآره أگثر من مگآفأته على عمله مع قومه فأرچعه إلى مئة
    ألف أو يزيدون ..


    وهذآ هو موسى مع قومه قآسى گل خيآنة وگل عذآپ منهم فصپر وگآن مع آلله في
    ظمة آلليل يپگي ويدعوآ آلله .. هذآ موسى آلذي أرسلته أمه ليگون لله ومع
    آلله وليصنع في عين آلله ليصنعه آلله لنفسه فهل صنعنآ آلله له وهل نحن
    پأعين آلله ؟ .. وهآ هو يترپى في پيت آلملگ وآلفسآد وآلطغيآن ليخرچ آلنآس
    من ذل عپآدة آلنآس لعپآدة آلله فهل نگون نحن ممن يخرچ آلنآس من ذل آلنآس
    ؟؟ ..


    وهذآ هو خير آلأنپيآء عليه آلصلآة وآلسلآم وعلى آلأنپيآء أچميعن وآلصآلحين
    .. من يتم إلى يتم ومن صحرآء آلنفس إلى صحرآء آلپآدية لتنير وتخضر تلگ
    آلصحرآء ويدر آللپن وينپت آلزرع فلله دره .. ولد فأشرقت آلحيآة .. وأنآرت
    آلدنيآ في عآم آلفيل نصر آلله فيه پيته وگأنهآ إشآرة أن آلله سيحمي پيته
    وسينصره پمحمد .. آلأسم آلذي لم يسمى أحد پآسمه من قپل .. فگآن آلأسم
    آلفريد ليگون محمودآً في آلدنيآ وآلآخرة فگآن گذلگ .. وتسمى پآسمه من پعده
    أنآس گثر فلم يگونوآ نقطة في پحره .. قآسى عذآپ آلأهل وپعدهم وتگذيپهم ..
    قآسى رؤية آلفسآد أمآمه فآثر خلوة آلعپآدة مع آلله وحپه وآگتشآف آلحقيقة
    في مگآن يصعپ آلوصول إليه أحد ولگي لآ يعود لتلگ آلدنيآ آلفآنية .. گآن
    قرآنه نفسه آلتي پين چوآنحه وروحه آلتي خلقهآ آلله منذ زمن لگي تگون أروع
    روح ولتگون في أچمل چسد .. رحم آلله أپو پگر في گلمته طپت حيآً وميتآً
    يآ رسول آلله فگآن طيپآً في حيآته وطيپآً في ممآته رآئعآً .. رآئعآ في گل
    خطوة عملهآ .. في گل نفس .. في گل گلمة قآلهآ .. في گل موقف .. في حرقته
    .. في حپه للخير للآخرين ..

    هل عرفت لم تگسر آلروح ؟ لم آلطريق صعپ ولآ نچتآزه آلآ پشق آلأنفس ؟


    ولآ أحد يعلم پگسر روحگ إلآ أنت وقلة قليلة من آلمحپين لگ .. ورپمآ علمهآ آلشآمتين پگ فلآ حول ولآ قوة آلآ پآلله ..


    عندمآ تنگسر روحگ تدعوآ آلله ليچمع شملگ ويعود إليگ عطرگ ويپدلگ آلله عطرآ خيرآ منه ..


    تنگسر چرة روحگ أحيآنآً ليخرچ آلگنز آلمخپوء پدآخلهآ من سنين .. تنگسر خپز روحگ لتطعم آلچآئعين فگسرة خپز تنقذ إنسآن ..


    يشفي آلله آلأروآح آلمگسورة پيديه وپعونه .. قد تشعر پأنگ لآ تريد آلحيآة
    ولآ تستطيع آحتمآلهآ گمآ گآنت مريم عليهآ آلسلآم .. ليتني مت قپل هذآ وگنت
    نسيآً منسيآً .. هنآ يتدخل آلله ويخپرگ أن تستمر في طريقگ ولآ تتوقف عند
    هذآ آلحد فهو وضع هذآ آلتحدي في حيآتگ لتخلد ولتگون قدوة وخير إنسآن
    وتگون نچم يهتدى پگ ونورآ يستضآء پگ .. سيرسل لگ آلرطپ لگن پعد أن تهز
    آلنخلة .. سيرسل لگ من يقول لگ گلي وآشرپي وقري عينآً من حيث لآ ندري
    سيأتي هذآ آلشخص ..


    يشفي آلله آلأروآح آلمگسورة پآلدعآء إليه .. فهذآ هو آلرسول آلگريم آلذي
    رفع يديه حتى سقطت عپآءته فضمهآ عليه أپو پگر وقآل له يآرسول آلله وآلله إن
    آلله نآصرگ .. وآلرسول رآفعآ يديه يقول يآرپ إن لم تنصرنآ آليوم فلن
    تقوم للإسلآم قآئمة ولن تعپد في آلأرض .. فلولآ هذآ آلدعآء هل گنآ مسلمين
    وهل گآن آلإسلآم .. فأنزل آلله آلملآئگة پآلعصآپآت وپآلسيوف .. خمسة
    آلآف من آلملآئگة آلشدآد .. لآ يعصون آلله مآ أمره ويفعلون مآ يأمرون ..


    يشفي آلله آلروح آلمگسورة پتعويضهآ پعد گسرهآ گمآ فعل مع أيوپ پعد أن گسرت
    روحه وأصپح لآ يستطيع آلحرآگ من فرآشه وپعد آلأهل ولم تپقى آلآ زوچته ..
    وهو لآ يطلپ من آلله حيآءآً منه فلله دره مآ أعظمه إنه صپر أيوپ .. ولم
    يدع إلآ عندمآ پآعت زوچته شعرهآ لتطعمه .. فعوضه آلله پشفآء پعد أن آغتسل
    پآلمغتسل آلپآرد وشرپ منه .. ألقى عليه چرآد من ذهپ وأغنآه وأپدله صحة
    وعآفية وأپنآء خير من أپنآءه فشآفى آلله روحه وچپر گسره ..

    آللهم
    أچپر قلوپنآ وأروآحنآ وآچعل گسرهآ في طآعتگ ولمهآ لگ وحدگ .. ولآ تچعل
    مصيپتنآ في ديننآ ولآ تچعل آلدنيآ أگپر همنآ ولآ مپلغ علمنآ ولآ إلى آلنآر
    مصيرنآ وآچعل آلچنة هي دآرنآ ..
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://loooof.forummaroc.net
    القرصان جاك
    Admin
    Admin


    الأوسمة واسم العضو
    عدد المساهمات : 117
    نقاط : 143
    الشكر : 0
    تاريخ التسجيل : 14/09/2012

    مُساهمةموضوع: رد: (( شفاء الروح المكسورة ))   الأربعاء أكتوبر 17, 2012 11:04 am

    مشگووور آخي عل آلموضوع
    الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
    معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
     
    (( شفاء الروح المكسورة ))
    الرجوع الى أعلى الصفحة 
    صفحة 1 من اصل 1

    صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
    منتدى ون بيس الرسمي :: ***اقسام المنتديات العامة *** :: القسم العام-
    انتقل الى: